Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
13/10/1440 (16 يونيو 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
حركة شباب 24 مايو الإرترية ـ مصر / تقرير ..
أخبار

حركة شباب 24 مايو الإرترية ـ مصر / تقرير ..


إحتجاجات القاهرة 22 مايو 2012 م أمام السفارة الإرترية بالقاهرة،،

للسنة الثانية على التوالي الإرتريون يصرون على الإحتجاج ضد الظلم والمطالبة بالدمقراطية ودولة القانون


24 Youth Cairo 22 May 012 A.jpg

 

24 Youth Cairo 22 May 012 B.jpg

24 Youth Cairo 22 May 012 C.jpg

24 Youth Cairo 22 May 012 D.jpg

على  مدار شهرين انتظمت لجان "حركة شباب 24 مايو الإرترية " للإعداد لإحتجاجات حاشدة أمام السفارة الإرترية بالقاهرة في عيد الإستقلال لما يمثل ذلك اليوم من مكانة خاصلة في قلوب الإرتريين وكذلك لكونها الذكرى التي يستغلها أنصار العصابة الحاكمة ببلادنا الحبيبة لتضليل الجماهير والترويج للدكتاتور إسياس أفورقي وتبرير بقائه حاكما فردا أبديا للبلاد .
شرعت جميع أجهزة الحركة لترتيب صفوفها وتقسيم الأدوار وتفرعت عنها عدة لجان :
ـ اللجنة الإعلامية .
ـ لجنة النظام والتأمين.
ـ لجنة الحشد .
ـ لجنة الخدمات .
ـ اللجنة الفنية .

وكان  بداية الإنطلاق في أوساط الإرتريين أصحاب الحق الإصيل في نجاج الإحتجاج، وانتهج الشباب فكرة "طرق الأبواب" وجابوا جميع أحياء القاهرة لتوزيع البيانات الداعية للإحتجاج وراحوا يشرحوا ويبينوا لجماهير شعبنا فكرة النضال السلمي ومدى فعاليتها لتقصير عمر الدكتاتورية في إرتريا ولاقت تلك الزيارات تجاوبا منلق النظير حتى من آلئك الذين لا يتمكنون من المشاركة في الإحتجاج. ففي القاهرة الآن تكاد لا تجد من يؤيد الـ "هقدف" علنا فليس مقبولا أن يجهر أحد بتأييد سياسة القمع والقتل والسجن من قبل اجهزة "أفورقي" على المواطنين الشرفاء .
وبعد ذلك شرعت اللجان الفنية تعد اللافتات والبوسترات  واعداد الأقاني والأناشيد الوطنية وغيرها، كما انهمكت لجنة النظام والتأمين لعمل الإحطياطات اللازمة لضبط الجماهير أثناء الاحتجاج لاسيما السفارة روجت لإشاعة أن هناك بلطجية سيرهبون الناس أثناء المظاهرة وذلك لتخويفهم .

توالت  الإجتماعات الأسبوعية بين اللجان لذلك الشان حتى ساعة الصفر والتي انطلقت فيها الاتوبيسات التي تقل الجماهير إلى مكان الإحتجاج، وقبل الإحتجاج بساعات قليلة لتفاجئ بـ 6 عربات أمن مركزي متواجدة بالقرب من السفارة وإغلاق جميع الطرق المؤدية إلى السفارة ، وعندها صمم الجميع على انجاح الاحتجاج بأي ثمن ، قدمت تلك القوات على حسب تصريح مصدر أمني كان يتواجد امام السفارة أن السفارة ارسلت بلاغات تؤكد فيها ان المتظاهرون سيقتحمون السفارة !

توجهت  مسيرت الإحتجاج إلى القرب من السفارة ويظللها الأمل ويحدوها اليقين في جو بهيج كأنه عرس بديع يتخللهم الأطفال والنساء والرجال والشباب وهم يهتفون :


يا إسياس يا خسيس .. دم الشهدا ما رخيص
دكتاتور
 يا إسياس .. دم اشهدا ما بلاش
يانخبنا اللي في السجون .. حالكم علينا ما يهون
عظيمة يا مصر ياثورة أبية .. هاكي من الشعب الإرتري تحية

حتى  انتظم الجميع أمام السياج المانع الإقتراب من السفارة وخلفه القوات المصرية بالملابس السوداء وفي وجود انتشار امني غير مسبوق من رجال المباحث بالملابس المدنية و ضباط الشرطة وقواتها بالملابس البيضاء .
كانت
 ترجمة فريدة بحق ان التواجد الكثيف للأمن أحيا في قلوب الجماهير صور قوات اسياس التي تقهر المواطن وتستعبده ولكن مع الفارق ، فإن القوات المصرية  المتواجدة كانت في غاية التطعاطف مع القضية الإرتية بعد أن قرأ ضباط الشرطة بيان الإحتجاج وبعد الحوارات التي اجريت معهم " انا شرطة بنفذ الأوامر" هكذا صرح احدهم أثناء الحديث معه .
تعالت الأصوات بعدها تنادي بالحرية والدمقراطية واطلاق سراح معتقلي الضمر وحلحلة قضية اللاجئين، وردد الجميع الأناشيد الوطنية وتلك الأناشيد الجيدة التي ألفها ولحنها أفراد حركة 24 مايو وقرابة الـ 4 ساعات في أجواء حارة بالقاهرة صمد الجميع الإحساس الوطني يظلهم وصور المعتقلين تثبتهم وصمود شعبنا بالداخل يزيدهم قوة .
تحدث أثناء المظاهرة الأستاذ / أبو المعاطي صحفي من "نقابة الصحفيين المصرية" أعلن فيه تضامنه مع مطالب الشعب الإرتري في الحرية وصب جام قضبه على دكتاتورية اسياس أفورقي الذي يضطهد الشعب، والذي كان آخر رئيس دولة يزور الرئيس المخلوع مبارك وطالب الصحفي المصري السلطات المصرية بغلق السفارة الإرترية وطرد السفير، وخاطب قوات الأمن بأن هذا الشعب الذي يحتج الآن هو من اكبر الشعوب المضهدة حول العالم وقال ان نظامه القمعي يسجن المعارضين في حاويات حديدية .

قرأ بيان  الإحتجاج الذي وقعت عليه الحركة مع 4 حركات شبابية حول العالم باللغة العربية والتجرينية ثم استأنفت المفاوضات مع الشرطة حتى يستلم البيان مسؤولي السفارة ولكن كالعادة رفضوا وسمح مسؤولي الشرطة بتعليقه على بوابة السفارة

من الأمور  الجميلة والمحببة والتي نستطيع الوقوف عليها هو أعداد الأطفال الذين قدموا الاحتجاج مع ذويهم في اشارة الى تحديهم و تضحياتهم واصرارهم على الفداء بالنفس والمال وفلذة الأكباد .

والحركة  اذ تزف إلى الشعب الإرتري نجاج تلك الإحتجاجات بالقاهرة تؤكد انها ماضية في طريق الحرية والذي لن يتوقف على احتجاج هنا أو هناك بل أن هناك برامج كثيرة معدة وستنفذ بإذن الله
النصر للشعب الإرتري والجحيم للمستبدين،،،

حركة شباب 24 مايو الإرترية ـ مصر

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 15,324,367 وقت التحميل: 0.93 ثانية