Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
14/10/1440 (17 يونيو 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
في إفطار نظمه فرع الجبهة بكسلا
أخبار

في إفطار نظمه فرع الجبهة بكسلا :

حاج إبراهيم : النظام في أضعف حالاته وسقوطه متوقع في أية لحظة.

صالح شاتر :لا تلتفتوا إلى أكاذيب أصحاب الأغراض والنوايا السيئة.

أكد المناضل حاج إبراهيم  مسئول المكتب العسكري أن نظام العصابة العنصرية الحاكم في أسمرا في نهايات أيامه  وأضاف في التنوير الذي صاحب الإفطار الذي نظمه فرع الجبهة في   كسلا إن الإثيوبيين كشفوا هوان هذه العصابة  وعروا ضعفها خلال فترة الستة أشهر الماضية  مشيرا إلى أن سبعة مناطق استهدفتها الهجمات الإثيوبية في الفترة الماضية ما تزال تحت سيطرة الجيش الإثيوبي  ونظام اسمرا يغض الطرف عنها في محاولة للتغطية على مدى الانهيار الذي يعيشه على كافة المستويات . وقال إن اجتماع المجلس المركزي الأخير وضع إستراتيجية للتعامل مع المعطيات والمستجدات التي يتوقع أن تفرضها  التطورات  على صعيد دول المنطقة والتنظيمات الارترية والوضع التنظيمي ، مؤكدا إن جبهة التحرير الارترية هي عملاق  يستند على مخزون نضالي وتجربة غنية وقاعدة جماهيرية عريضة علينا تأطيرها وتنظيم عطائها استعدادا للمراحل القادمة.

من ناحيته اعتبر المناضل صالح شاتر مسئول مكتب المالية والاقتصاد إن اجتماع المجلس المركزي الأخير يعتبر من انجح الاجتماعات التي شهدتها الجبهة داعيا إلى عدم الالتفات إلى المغرضين وأصحاب النوايا السيئة تجاه الجبهة في بعض المواقع الذين يختلقون الأكاذيب بهدف صرف أنظار الجماهير عن الواجبات التي تتطلبها المرحلة. وقال إن برنامج العمل للمرحلة القادمة  يعتمد على  دور الجماهير  وهو الأمر الذي شدد عليه اجتماع المجلس المركزي للجبهة وتناولته التفصيلات التي وضعتها اللجنة التنفيذية عقب انفضاض اجتماعات المجلس .

هذا وكان المدعوون قد ترحموا قبيل الإفطار على روح الشهيد القائد آدم صالح شيدلي وكل شهداء مسيرة جبهة التحرير الارترية سائلين الله أن يتغمدهم بواسع رحمته .

مكتب إعلام الجبهة 

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 15,330,466 وقت التحميل: 0.25 ثانية