Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
18/12/1440 (19 أغسطس 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
أومال تتحصل على أسماء بعض المعتقلين والاعتقالات تشمل أعداد كبيرة والنظام يشكل مفارز لطواف مختلف الأقاليم :
أخبار

أومال تتحصل على أسماء بعض المعتقلين والاعتقالات تشمل

أعداد كبيرة والنظام يشكل مفارز لطواف مختلف الأقاليم :

أكدت مصادر موثوقة لأومال أن الأجهزة الأمنية للنظام الديكتاتوري الحاكم في أسمرا تتابع هذه الأيام حملتها للإعتقال والتحقيق وقد وسع النظام من نطاق حملته لتشمل كافة مؤسسات السلطة الحاكمة والجيش والقطاعات المدنية والحزبية وقد طال الاعتقال العديد من القادة والكادر الحزبية والسياسية والعسكرية وتؤكد المصادر أن باب الاعتقال والاجتثاث قد فتح على مصراعية أمام النظام الذي لن يدع هذه الفرصة للخلاص من خصومه وممن يعتقد أنهم أداة تهديد له وإن الخلافات تعمقت داخل الجيش والحزب وإن الأمور قابلة للإنفجار في أي لحظة . هذا  تحصلت أومال على أسماء بعض المعتقلين وهم :

1 / العقيد صالح عثمان

 2/ عبد الله جابر مسؤول الشؤون التنظيمية للحزب الحاكم

3 / الجرنال عمر طويل رئيس هيئة الأركان

4 / مصطفى نورحسين حاكم الأقليم الجنوبي

5 / عثمان إدريس جمع سفير سابق

6 / أحمد حاج علي وزير التعدين الإرتري

7 /  الأمين شيخ صالح حاكم إقليم عنسبا الأسبق

8 / إبراهيم توتيل        

9 / العميد شرطة سليم سليمان نائب مدير الشرطة             

10 / الفنان الكبير إبراهيم محمد علي قورت .

هذا وستوافيكم أومال بالمزيد من أسماء المعتقلين كما أكدت المصادر أن النظام قد شكل أربعة مفارز للطواف على الأقاليم بما فيها إقليم العاصمة وهي لإقليم القاش بركة ولإقليم عنسبا والبحر الأحمر ولإقليم الجنوب ولإقليم دنكاليا وسوف تلتقي هذه المفارز بالفعاليات الحزبية وبالقوات المسلحة  وتأتي هذه الحملة ضمن برنامج التعبئة والتحريض كما أن هذه المفارز لها كامل الصلاحية في الاعتقال أو التجميد  وأكدت المصادر أن الاعتقال سيطال اعداد كبيرة من القادة والمقاتلين وأن النظام ربما يقدم على تجميد من هو برتبة عميد فما فوق والجدير باذكر أن خبر إطلاق سراح العميد صالح عثمان هو خبر عاري عن الصحة وهو خبر مدسوس إنطلى على البعض وأن النظام قد يغذي بصورة منهجية ببعض المعلومات المضللة ، والتي ستخدم أهدافه والادعاء بأنها أكاذيب إختلقها أولئك بهدف تدمير صدقيتهم . ومن جهة أخرى أكد مصدر آخر إن العميد موسى رابعة المتواجد حالياً في السودان تحت للعلاج إن إسمه مدرج في قائمة المطلوبين للإعتقال . هذا وإستدعى النظام مجموعة سفرائه العاملة في منطقة الشرق الأوسط للحضور الى أسمرا بهدف التنوير وحتى هذه اللحظة اول من لبى الدعوة هو سفير النظام في الخرطوم بعد أن عقد لقاءات تنويرية أدانة فيها المحاولة التصحيحية وواصفاً إياها بالتآمرية والإنقلابية عسى ولعله تكون له جواز مرور العودة الى الخرطوم من تسلط الطاغية . وإن النظام يقوم بحملة تحريض طائفية داخل قواعده واصفاً المحاولة بالإسلامية ويعمل لإسطفاف المسيحيين بجانبه وتشير كل الدلائل إن الشعب الإرتري واعي لهذه المكيدة وكله مصطف في مواجهة الديكتاتورية الإنعزالية وكل المظاهرات التي يقوم بها الإرتريين امام السفارات هي خير شاهد وتؤكد التلاحم الوطني الإرتري والكل يعمل في إنجاح المشروع الوطني نحو التغيير الديمقراطي .

كما أكدت ذات المصادر باستشهاد البطل /العقيد/ سعيد علي ( ودعلي ) في المواجهات التي حصلت .

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,024,603 وقت التحميل: 0.30 ثانية