Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
15/04/1441 (12 ديسمبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
تحتسب جبهة التحرير الارترية عند الله تعالى رائدا من رواد الكفاح المسلح  ورفيقا من رفاق درب القائد الشهيد حامد ادريس عواتي القائد الشهيد عبد الرحمن عثمان ( شباك )
أخبار

إحتساب

( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي )

صدق الله  العظيم

Abdo Alrahman Shobak.jpg

بقلوب مؤمنة راضية بقضاء الله وقدره تحتسب جبهة التحرير الارترية عند الله تعالى رائدا من رواد الكفاح المسلح  ورفيقا من رفاق درب القائد الشهيد حامد ادريس عواتي القائد الشهيد عبد الرحمن عثمان ( شباك ) الذي انتقل للرفيق الاعلي صباح الاثنين 12 يناير 2015 م ووري الثري في مقابر مدينة كسلا والشهيد ممن ولدوا في منطقة ساوا في الثلث الأول من القرن الماضي وكان من اوائل من التحقوا بالكفاح المسلح عند انطلاقته الاولى وكان في مدينة تسني ومن قضى بعض الوقت في سجون الاحتلال الاثيوبي في مدينة تسني وكان من القادة الميدانيين  يحسب لرأيهم كل الحساب وكان يتسم برجاحة العقل وسعت الصدر والنفس الطويل وبعد النظر ومن الذين كانوا يعرفون تضاريس المنطقة الغربية والشمالية الغربية من ارتريا و يجيدون الحديث بأكثر من لسان لهذا كان دليل جبهة التحريرالارترية  في إختيار المناطق الامنة لتخزين الاسلحة والامدادات ونقلها على ظهور الجمال ومناطق عقد المؤتمرات الوطنية  سواء في آر المؤتمر الوطني الأول أو عنسبا المؤتمر الوطني الثاني أو كرديبا أو ادوبحا وكان من بين من أسهوا بقوة في تثبيت وجود الثورة الارترية  وتوفير عوامل انتصارها وكان صاحب شخصية لها شعبيتها  التي ساهمت بقوة في تجنيد المناضلين والمواطنيين لصالح الثورة وتوسيع قاعدتها الشعبية  كما كان مرجعا لقضايا أهالي المنطقة وممن يأخذون برأيهم و بأحكامهم القضائية .

وكان القائد ابو عثمان يتسم بطول البال وبروح المرح وإجادة سرد القصص الشعبية واستخلاص العبر لهذا كان نوارة مجالس المناضلين  ورفيق درب يتشوق الناس للعمل والسير معه ، حاول ابو عثمان البقاء في وطنه ولما فاض به الكيل غادر ارتريا وبقى في مدينة كسلا حتى وافته المنية صباح الاثنين وفاضت روحه الطاهرة لباريها رحم الله المناضل ابو عثمان عبد الرحمن عثمان شباك والهم آله وذويه الصبر وجعل الله ناضله من أجل الشعب الارتري في ميزان حسناته  .

جبهة التحرير الارترية

اللجنة التنفيذية

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 17,153,121 وقت التحميل: 0.84 ثانية