Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
08/04/1441 (05 ديسمبر 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
وصول مائة وسبعة عشر من جنود المعارضة الأثيوبية الى مدينة الحمرا الأثيوبية وحمدايت السودانية :
أخبار

وصول مائة وسبعة عشر من جنود المعارضة الأثيوبية

 الى مدينة الحمرا الأثيوبية وحمدايت السودانية :

MOLLA ASGADOM.jpg

demht arm 015.jpg

تفيد آخر المعلومات التي تحصلت عليها أومال من مصادر خاصة إن مائة جندي من الحركة الديمقراطية لشعب تقراي ( دمحيت )  بكامل اعتادهم العسكرية لقد وصلوا يوم أمس الى مدينة الحمرا الأثيوبية المتاخمة لمدينة أم حجر الإرترية  . كما وصل صباح اليوم الإثنين 14 / 9 / 2015 م سبعة عشر جنديا من ذات القوى الى قرية  حمدايت الحدودية السودانية  في طريقمها الى أثيوبيا بينهم ستة من الجرحي وتفيد آخر المعلومات أن معظم القوات الخاصة بهذه الحركة تمكنت من الخروج من إرتريا باستثناء المرضى والجرحي وعدد غير معلوم من الأسرى. وصرح هؤلاء إن معظم قواتهم تمكنت من الخروج من إرتريا مقللين من عدد قوة فصائل المعارضة الأثيوبية الأخرى المتبقية في إرتريا مدعين أن تنظيمهم هو المرتكز الذي كانت تعتمد عليه باقي الفصائل المعارضة كما نفي هؤلاء وجود عشرة الف جندي أثيوبي معارض في إرتريا مؤكدين وجود ثلاثة تنظيمات إسمية .

والجدير بالذكر لقد وقع صدام مسلحة بين قوات هذه الحركة وجيش الحكومة الإرترية في يوم 11/9/2015 م في ضواحي مدينة أم حجر الإرترية . هذا إن قوات الحركة المنسحبة من إرتريا استقبلت استقبالا شعبيا ورسميا في الحدود الأثيوبية السودانية وفي مقدمة المستقبلين حاكم أقليم الأمحرا وكبار رجالات الدول  الأثيوبية وأجهزة الإعلام يتقدمها التلفزيون الأثيوبي وإن الجهات الرسمية الأثيوبية صرحة للاعلام بما أنهم توصلوا لاتفاق سري منذ عام مع الحركة الديمقراطية لشعب تقراي ( دمحيت ) وعبرو عن سرورهم لتحقيق المصالحة والسلام لشعبهم .    

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 17,086,169 وقت التحميل: 2.02 ثانية