Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
19/12/1440 (20 أغسطس 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
تصريح صحفي لرئيس المكتب التنفيذي للتحالف الديمقراطي الإريتري
أخبار

Shar Al Tahalf 2.JPG 

تصريح صحفي لرئيس المكتب التنفيذي

للتحالف الديمقراطي الإريتري

 

نشر موقع "عدوليس " الإلكتروني باللغة العربية في الأول من فبراير 2010م خبراً حول تأجيل الجلسة الإفتتاحية للجنة التحضيرية للملتقى الموسع للتحول الديمقراطي، ونشرت ترجمة له باللغة التقرنية في موقع نحرنت . كوم ، وتضمن الخبر مجموعة من المعلومات المغلوطة،  الأمر الذي  إستدعى  منا إصدار هذا البيان لتصحيح تلكم المغالطات كما يلي :

1.      جاء في الخبر إن لجنة من ثلاثة أعضاء من المكتب التنفيذي هم من قرروا تحديد المشاركين وعددهم من مكونات التحالف ومنظمات المجتمع المدني، والصحيح إن المكتب التنفيذي هو من حدد ذلك بناءاً على قرار إجتماع القيادة المركزية  في دورتها الثانية .  وأن اللجنة التي كونها المكتب التنفيذي كانت بغرض تقديم مقترح لكيفية تمثيل منظمات المجتمع المدني وفق الموقع الجغرافي .أما الشكل النهائي لطريقة تمثيلها فقد تمت المصادقة عليه في إجتماع المكتب التنفيذي كما ذكر أنفاً.

2.      ورد في الخبر إن المشاركين من أروبا وأمريكا لم يتمكنوا من الوصول في الموعد المحدد لأن الدعوات وصلتهم متأخرة، ولم يكن أمر تأخرهم ناجماً عن ذلك ، وإنما لأخذنا في الإعتبار الظروف الموضوعية المحيطة بهذه المنظمات، وفق ما يوضحه تواصلنا معهم. بناء على ذلك قد إكتملت كل الإعدادات لتبدأ اللجنة التحضيرية عملها في الوقت المحدد لها.

3.      إن المكتب التنفيذي لم يوجه دعواته إلى منظمات المجتمع المدني الإريترية في أروبا وأمريكا وأستراليا بصفاتها الفردية كمنظمات أو أفراد ، وإنما عبر شبكاتها ومظلاتها الجامعة، وذلك تعزيزا لوحدتها ودورها في  العمل الوطني المعارض .

4.      إن مشاركة غرفة البالتوك المعروفة بإسم  (P.R.US.O)جاء بقرار من المكتب التنفيذي مثل ما سبق من قرارات، وليس كما ورد في نص الخبر، وذلك تقديرا للدور الذي تؤديه من حوارات بناءة بين مختلف مكونات المجتمع الإريتري من أجل إنجاح الجهود الرامية لعقد الملتقى الموسع للتحول الديمقراطي. فأن تمثيل غرف البالتوك أو مواقع الأنترنت أو منظمات المجتمع المدني أو الشخصيات الوطنية الناشطة لايتم بصورة منفردة ، وإنما بناءاً على ما تشكله من تجمعات أخذين في الإعتبار أماكن تواجدها، وقد بذلت جهود كبيرة لمعرفة مدي فاعليتها في العمل العام وجاهزيتها للمشاركة في الملتقى.

5.      إن ما أشار إليه الخبر من وجود تذمر بين منظمات المجتمع المدني مما أسماه "الأسلوب الذي إختارته اللجنة.." يفتقد إلى الدقة، إذ إن التواصل بين المكتب التنفيذي والعديد من منظمات المجتمع المدني الإريترية الفاعلة في العمل المعارض قائم ومتواصل، ولم تشهد ساحة العمل المشترك  معها ما يعكر صفو هذه العلاقة .

6.      إن موقع "عدوليس " نشر خبرا افتقد الدقة في المعلومات، وأفتقر إلى الموضوعية في التناول، وكان حري به أن يراجع المكتب التنفيذي للتحالف للتأكد من صحة ما نقل إليه، ومن المؤسف الإشارة إلى أنه ليست المرة الأولى التي ينشر فيها موقع "عدوليس" معلومات غير صحيحة عن التحالف الديمقراطي الإريتري .

وهنا نود التنويه بان عدد اللجنة التحضيرية محدود ، وطبيعة مهمتها معروفة أيضاً، ولا يمكن من الناحية العملية اشراك كل المنظمات او الشخصيات فيها ، لهذا فإن الخيار الأفضل الذي كان أمام المكتب التنفيذي هو تحديد عدد بعينه يمثل بقدر الإمكان تجمعات و مظلات جامعة لهذة المنظمات وفقا لأماكن تواجدها.

 و بما أن اللجنة التحضيرية للملتقى ذات مهام فنية و تحضيرية وليست هي الجهة التي تبت في كل القضايا ولا تنوب عن الملتقي نفسه. اما الملتقى فهو عبارة عن منبر تشارك فيه كل التنظيمات والأحزاب و الحركات السياسية ومنظمات المجتمع المدني و الاعيان ورجال الدين ... ألخ الذين يناضلون من أجل التغيير. ويمكن لكل جهة تناضل من أجل التحول الديمقراطي أن تقدم أرأءها ومقترحاتها البناءة كتابياً إلى اللجنة التحضيرية تأكيداً لمساهمتها و تعزيزاً لدورها الوطني في الحوار.  

وإن التحالف الديمقراطي الإرتري في الوقت الذي يسعى فيه لحشد كافة طاقات قوى المعارضة الإرترية لصالح برنامجها المرحلي عبر الملتقى الموسع للتحول الديمقراطي، يناشد كافة قوى المعارضة الملتزمة بقضيتها الأساسية لدعم هذا التوجه ، و بهذه المناسبة يرجو من كافة وسائل إعلامها تحري الدقة في صحة ما ينشر والتحلي بالمهنية والأمانة بعيدا عن الإنجرار وراء الإنتماءات السياسية والتنظيمية ، و ينبغي على قوى المعارضة أن تتضافر جهودها من أجل تعزيز وحدتها في مظلة جبهة وطنية عريضة  تمكننا من إنجاز أهداف  نضالات شعبنا حتى يتخلص من  نير النظام الديكتاتوري القمعي.

وبهذه المناسبة نؤكد جاهزية التحالف الديمقراطي الإريتري للنضال والتعاون مع كل الجهات ووسائل الإعلام  الراغبة  في التحول الديمقراطي.

 

تولدي قبري سلاسي

رئيس المكتب التنفيذي

للتحالف الديمقراطي الإريتري

11 فبراير 2010م

 

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 16,043,405 وقت التحميل: 0.50 ثانية