Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
24/10/1440 (27 يونيو 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
الاتحاد العام لطلبة إرتريا الهيئة التنفيذية نعـي القائد ابورجيلة
أخبار

بسم الله الرحمن الرحيم

الاتحاد العام لطلبة إرتريا

الهيئة التنفيذية

 

قال تعالى :  (مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً }الأحزاب23)

جماهير شعبنا الإرتري

لم تزل بعد ثورتنا الظافرة ضد الظلم والعصيان هادرة تقدم الشهيد تلو الشهيد ولم يزل بعد أفواج الشهداء تمضى قائد إثر قائد ومناضلاً إثر مناضل عصية على الإنكسار .

وبالأمس القريب ودع شعبنا البطل قائداً عظيماً وبطلاً فذاً من أبطال ثورتنا المتقدة ذالكم هو القائد البطل/ الشهيد محمد على إدريس ابورجيله احد رفاق عواتي الميامين ورجلاً نحت مع رفاقه تاريخنا الحافل بالتضحيات وأرسو معالمه الناصعة من جماجم شهداءنا الأبرار ليغرسوا شجرة الحرية من دماءهم الطاهرة.

       جماهيرنا الصامدة :

  لقد كانت وفاة القائد البطل أبورجيله في خارج أرضه التي بذل عمره وزهرة شبابه في سبيل حريتها وكرامتها إحدى صنائع نظام  اسمرا الفاشي الذي ظل يعمل ومنذ ظهوره الآثم في الساحة الإرترية على إقصاء معالم النضال الوطني وقاماته الشامخة أمثال القائد إدريس محمد آدم وصحبه الكرام والأمس القريب القائد محمد على أبورجيله ذالك البطل الهمام غير أن كل ذلك لن يفت من عزم شعبنا وأمتنا وستظل حمم الطغيان والجبروت التي يمارسها أفورقي وزبانيته على شعبنا الأعزل هي دافعنا الدائم وستظل بطولات وتضحيات رموز نضالنا البطولي أمثال القائد (ابورجيله) هي زخرنا في معركتنا مع نظام أسمرا الفاشي

جماهير حركتنا الطلابية :

       لقد اجمعت وأقسمت قيادات حركتنا الطلابية وقواعدها على مواصلة الدرب مهما كلف الأمر باذلين نفوسهم رخيصة في سبيل إزاحة الطغمة الحاكمة لأسمرا ولسان حالهم يردد : الوحشي يقتل ثائراً والأرض تنبت ألف ثائر يا كبرياء الجرح لو متنا لحاربت المقابر

 

الهيئة التنفيذية للإتحاد العام لطلبة إرتريا

16/2/2010م

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 15,441,672 وقت التحميل: 0.23 ثانية