Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
23/10/1440 (26 يونيو 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
رسالة مفتوحة الى رئاسة المجلس الوطني الارتري للتغيير الديمقراطي من لجنة إقليم السودان للمجلس الوطني الإرتري للتغير الديمقراطي
أخبار

بسم الله الرحمن الرحيم

 الإخوة المناضلين رئاسة المجلس الوطني الارتري للتغيير الديمقراطي

تحية نضالية:

       منطلقين من المناخ والأجواء التي عقد في ظلها الاجتماع الطارئ للمجلس الوطني في ديسمبر الماضي ومستصحبين مستوى الارتباك والأزمة التي شهدنا فصولها بألم في ذلك الاجتماع وانعكاساتها المحبطة في نفوس جماهيرنا الارترية المتطلعة للخروج السريع من الأزمة السياسية الشاملة لإرتريا وإنقاذ شعبها من براثن الدكتاتورية ، تابعت لجنة اقليم السودان بقلق شديد التراشقات غير المشجعة في الإعلام المفتوح بين قيادتي المكتب التنفيذي للمجلس الوطني واللجنة التحضيرية المكلفة بالإعداد للمؤتمر الثاني للمجلس في سقف زمني حدده الاجتماع الطارئ بنهاية أغسطس الجاري .

الإخوة المناضلين :

              إن ما نتحمله من مسؤوليات لقيادة  العمل الوطني المقاوم للنظام ، هي مسؤولية أخلاقية وأدبية تفرض علينا الارتقاء الى مستوى الالتزام والانضباط بالقوانين والموجهات التي رسمتها إرادة القاعدة العريضة من جماهيرنا التي مثلت في مؤتمراتنا الوطنية ، ومهما كانت العناوين التي نتقلدها إلا أننا نظل مطالبين أدبياً لاحترام قناعة وإرادة الشعب وملتزمين بالمطلوبات التي حددتها لنا عبر المواثيق واللوائح ، ولهذا فمن الضروري ان لا نسمح لأي جهة أو فرد كلف بقرار وإرادة الجماهير وعبر المؤتمرات والاجتماعات ليكون متقلداً أداء مسؤوليات ما ، أن يكون فوق القانون أو اللوائح أو أن يتجاوز الصلاحيات المرسومة الى مستويات خارج السياق المألوف والطبيعي .

       إن لجنة إقليم السودان وبعد التداول والمناقشات المسئولة حول الوضع القائم بين المكتب التنفيذي واللجنة التحضيرية للمؤتمر الثاني للمجلس الوطني خرجت بالقناعات التالية :

أولاً: لقد كان مؤلماً ومحبطاً أن يكون الإعلام المفتوح والمقروء من العامة ساحة لحسم القضايا الخلافية بين الإطارين المشار إليهما وقد اعتبرناه ممارسة أضافت عبئ إحباط جديد لجماهير شعبنا التي كانت تأمل أن تكون مخرجات الاجتماع الطارئ نهاية لوضع حل لأي أزمة تعوق عملنا ومسيرة نضالنا .

ثانياً: إن حسم أي قضية أو موضوع يتعلق بالثوابت الوطنية وفقرات الميثاق أو القوانين الناظمة لعملنا لا يكون في الساحات المفتوحة وإنما يجب ان يوضع أمام المؤسسات المختصة في المؤتمر أو الاجتماع العام للمجلس الوطني واننا نؤمن بأن المكتب التنفيذي واللجنة التحضيرية هما جهازين فنيين كلفا بمهام محددة ومرسومة في الموجهات التي اقرها الاجتماع الطارئ المذكور . ونؤكد هنا بأن ثوابتنا الوطنية التي تمثل إرادة وقناعة جماهير شعبنا وعلى رأسها القائد الشهيد حامد عواتي مفجر الثورة غير قابلة للمساومة والاجتهادات المغرضة .

ثالثاً: ندعو بجدية الى ضرورة الالتزام بالقانون والموجهات المحددة ، والخروج السريع من دائرة الاجتهادات المكايدات التي ستعيق مسيرة المجلس وتدخله في مسار أزمة غير ضرورية .

رابعاً : إن السياق الطبيعي لضمان نجاح المؤتمر الثاني للمجلس الوطني هو ان تقوم اللجنة التحضيرية كجهة فنية مختصة ومكلفة بإعداد الأوراق والوثائق بتحمل مسؤوليتها كاملة ودون تعويق ، وعلى الجميع احترام المؤسسية وعدم القفز على الموجهات والقوانين والمرسومة والترفع عن أسلوب ومواقف الكيد والتعطيل التي لا تخدم مصلحة العمل الوطني ، وليس من حق أي طرف ان يتعالى ويقفز فوق القانون ويفرض إرادته على مصلحة الشعب والإجماع الوطني والقرارات والموجهات المتفق عليها

خامساً : ان لجنة إقليم السودان تدعو المناضلين في رئاسة المجلس الوطني لتحمل مسؤولياتهم بالسرعة الممكنة وتوجيه العمل وخطواته باتجاه الإسراع للدخول في المؤتمر الوطني الثاني وفق الموجهات المرسومة في الاجتماع الطارئ من خلال مقرراته وملحقه التشريعي، وان الجماهير وممثلي الشعب هم الجهة الوحيدة المخولة بإقرار أو تجاوز ما يؤمن ويحقق قناعة وخيار جماهير شعبنا الارتري .

 

ودمتم للنضال

عبدالله صالح حمدوي

رئيس اللجنة الإقليمية للمجلس الوطني

ساحة السودان

14/8/2015م

 

 

 

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 15,430,715 وقت التحميل: 0.43 ثانية