Welcome to http://www.omaal.org g مرحباً بكم في أومال صوت جموع المناضلين من أجل الديمقراطية والسلام .. المقاومين للظلم والدكتاتورية الإنعزالية في بلادنا / صوت الذين لا صوت لهم
13/10/1440 (16 يونيو 2019)
التصفح
· الرئيسية
· أريتريا في سطور
· الأخبار
· التحليل السياسي
· المقالات
· حوارات
· سجــل الخالدين
· قادة ومؤسسون
· مجموعة الأخبار
· جداول الجنود الهاربين من الخدمة العسكرية للنظام الديكتاتوري
· آداب وفنون
· دراسات ووثائق
· الاتصال بنا
· معرض الصور
· البحث
· دليل المواقع
· الذكرى 49 لإنطلاقة جبهة التحرير الإرترية
· ملفات PDF

Video streaming by Ustream
ملبورن في ملحمة العزة والكرامة ضد مهرجان التسول ( الرسالة الثانية )
أخبار

ملبورن في ملحمة العزة والكرامة ضد مهرجان التسول ( الرسالة الثانية )

Melbourune jan 2011 AA.jpg

الآن وقد تبقى على وقفة العزة والكرامة ضد مهرجان العار والتسول يوم واحد ، نتوجه بالرسالة الثانية الى الاتي :

·       الى جماهير شبنا الأبي في الداخل والخارج ، نؤكد لكم مرة أخرى أن ابطال ومناضلي أستراليا سوف يكونون كهدكم بهم ، عند حسن ظنكم ، ولكن تضامنكم معهم عبر الإتصال ، أو البريد الالكتروني سيكون له حافز كبير على نجاح المظاهرة ، ليس بالضرورة أن تكون في أستراليا لتشارك ، كن مع ابطال واشاوس استراليا بقلمك ، فكرك ، كلمتك ، فوسائل النضال ضد الدكتاتورية متعددة ، وليكن الشعار الدكتاتور يجب أن لا يكافأ بل يحاكم على جرائمه .

·       الى الذين أنطلت عليهم الحيلة ويحدثون أنفسهم بالمشاركة في فعاليات مهرجان العار والتسول ، أو الذين تم إبتزازهم من خلال وسائل الإبتزاز المعروفة عند عملاء النظام ، أو الذين يريدون أن يقضوا وقتا في الطرب والرص على أنغام الموسيقى الإرترية ، الى أولئ وهؤلاء جميعا نوجه الرسالة ، إنه من العار وموات الضمير أن تدفع دولار لتقتل أخوك ، أو تعتقل أمك ، أو يهان جارك ، كل دولار تدفعه يساهم في إطالة عمر النظام ، مما يعنى تطاول معاناة الشعب الذي هو أنت ، وانا وهو وهي ، وهذا ليس من الكرامة والمرؤة في شئ ، فكر فيما تفعل ، فلا يعقل أن يكأفا دكتاتور العصر على جرائمه ، وهل من جريمة اكبر من سجن نصف الشعب أو تشريد النصف الآخر .

·       الى الفنانين و العازفين الذين سوف يحيون ليالى العار في مهرجان التسول ، تذكروا أنكم تساهمون في جريمة أنتم أدري بها من غيركم ، تعرفون النظام ، وتركتم البلاد لأنها ضاقت بكم ، فلما فرجّ الله عليكم نسيتم أوتناسيتم ذلك ، ولم تعد تهمكم سوى ما سوف يعطيكم أياه النظام من ثمن بخس ووعود زائفة ، تذكروا أن هذا الشعب قد نصب في يوم هجرتم النظام أبطالا ، وهاأنتم اليوم تعودون الى الوحل من جديد ، تساهمون في أعتقال شعبكم ، وتشريده وإهانته ، تذكروا المعتقلين ، والذين قتلوا من غير محاكمات ، والمشردين صباح مساء ، تذكروا رفاق الفن الذين لا يعرف أن كانوا أحياء أم أموات ، تذكروا الفنان الكبير إدريس محمد علي واين هو الآن ، تخيلوا لو كنتم في مكانه ثم دفع البعض ثمن سجنكم وراتب سجانكم كيف سيكون شعوركم ، فقط نسألكم بعض من صحوة الضمير ، الدكتاتور يجب أن لا يكافأ بل يحاكم على جرائمه ، وتذكروا أن التاريخ لا ينسى ولا يرحم .

اللجنة المنظمة للمظاهرة

melbournerally@gmail.com

أحدث المقالات
· لا استطيع ان انعى قا...
· بقلوب راضية بقضاء ال...
· في ذكرى الاستقلال : ...
· في ذكرى الرحيل المر ...
· المسلمون هم من يحددو...
الدخول
الاسم

كلمة السر



نسيت أو فقدت كلمة السر؟
يمكنك الحصول على كلمة جديدة من هنا.
الزيارات غير المكررة: 15,324,364 وقت التحميل: 1.02 ثانية